قام فنيو المكتب الهندسي الطبي التابع للرابطة الطبية للمغتربين السوريين “سيما” بجولة على مركز الأطراف الصناعية الذي خرج عن الخدمة نتيجة تعرضه لسيول مطرية أدت لغمر جميع التجهيزات والمعدات فيه بالمياه بشكل كامل.

تبين بعد الكشف على الأجهزة والمعدات سوء الحالة الفنية للأجهزة وأنها بحاجة إلى وقت وجهد كبير لإعادة تأهيلها للعمل، وذلك نتيجة انتشار الصدأ وملئها بالمياه.

عمل فنيو المكتب الهندسي على صيانة الأجهزة واستبدال القطع المتضررة للبعض منها ومايزال العمل جاري لصيانة كافة التجهيزات وإعادتها للعمل من جديد، لتلبي حاجة أهلنا فاقدي الأطراف الصناعية وتزرع الأمل في قلوبهم وتعيد البسمة لشفاههم.