راجعت إحدى المستفيدات مشفى الإخاء لتضع حملها بعد زواج دام خمس سنوات دون إنجاب، واعتذار 3 مشافٍ في المنطقة عن توليدها، بسبب نقص الصفيحات الدموية لديها.

بعد استقبالها في قسم العمليات بمشفى الإخاء وتدبير حالتها وتوليدها بسلام، وأثناء التأكد من تحسن حالة المريضة وطفلتها لتخريجهما من المشفى، تمّ سؤالها عن الاسم التي ترغب بتسميته للرضيعة قالت سأسميها سيما، لإعجابها بهذا الاسم وبمشفى الإخاء المدعوم من سيما.
#مشاريع_سيما #سيما_نحمل_الخير_للجميع