شاركت الرابطة الطبية للمغتربين السوريين “سيما” في “الملتقى العربي الأول لكبار السن”، الذي انطلقت فعالياته في عمان بعاصمة المملكة الأردنية الهاشمية بتاريخ 2019/12/09، الذي افتتحه وزيري الثقافة والتنمية الاجتماعية في المملكة الأردنية بالوكالة الدكتور “باسم الطويسي” وبتنظيم من المجلس الوطني لشؤون الأسرة بالتعاون مع الجمعية الأردنية للتدريب والإرشاد الأسري “أسرتي”، ومنظمة “HelpAge International” تحت شعار “نحو مجتمع داعم لحقوق كبار السن”، وذلك للتعرف على المستجدات الدولية في تسليط الضوء على قضايا كبار السن على غرار التوجه الدولي لإيجاد صك دولي لحقوق كبار السن والتعرف على التجارب العربية في تقديم الرعاية والحماية لهم.

ونُوقش في الملتقى الذي استمر على مدى يومين بمشاركة شخصيات عربية واقليمية واسعة، موضوعات حول دور الاعلام والمنظمات الدولية في تعزيز النظرة الإيجابية نحو كبار السن، والحماية القانونية لهم واستشراف مستقبلهم في السياسات والتشريعات والاتجاهات الحديثة في رعايتهم.

وكانت مشاركة “سيما” في فعاليات الملتقى، ضمن إطار الشراكة مع منظمة “HelpAge International”، تحدث من خلالها الأستاذ “حسن بنيان” مسؤول برامج في “سيما”، عن أوضاع كبار السن السوريين في الداخل واللاجئين منهم في الدول المجاورة، وسعي الرابطة للمساهمة في إيجاد قانون دولي لحماية كبار السن وتطوير برامج وخدمات تعنى بهم.

كما ناقش الخدمات الموجهة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة وأعمال “سيما” في تأهيل المراكز الصحية في سوريا، لزيادة وصولهم إلى الخدمات الصحية بشكل أفضل.
#سيما_نحمل_الخير_للجميع