عاودت الرابطة الطبية للمغتربين السوريين دعم مشفى الفارابي للصحة الإنجابية في مدينة الباب شمال سوريا، ومن المقرر أن يستأنف المشفى تقديم خدماته بعد شهر من الآن ريثما يتم الانتهاء من أعمال الترميم والصيانة لأقسام المشفى.

وتجري سيما في هذه الأثناء تحديثاً شاملاً وإعادة هيكلة لأقسام المشفى، وتحديداً لغرف العمليات بما ينعكس إيجاباً على سوية الخدمات الطبية المقدمة للأهالي.

وبعد الافتتاح المنتظر سيستمر المشفى تقديم حزمة خدمات الصحة الإنجابية في مقدمتها الولادات الطبيعية والقيصرية والجراحات النسائية الأخرى إضافة إلى خدمات تنظيم الأسرة والمعاينات، ويتوقع أن يتخطى عدد الولادات شهرياً عتبة الـ 300 حالة.

كما سيواصل المشفى خدمات الرعاية الطبية للأطفال، خاصة خدمات حديثي الولادة لجهة القبول في الحواضن ومراقبة الوليد ورعاية الخدج، بواقع 200 طفل مستفيد شهرياً، إضافةً لخدمات الإسعاف الدائم على مدار اليوم والليلة.
#سيما_نحمل_الخير_للجميع