افتتحت “سيما أمريكا” مركز مامليان للرعاية الصحية الأولية في محافظة “دهوك” التابعة لإقليم كردستان العراق ضمن مخيم مامليان، بسبب الفجوات الكبيرة في النظام الصحي والحاجة الملحة من قبل اللاجئين السوريين والنازحين العراقيين للرعاية الصحية.

جاء ذلك بعد حصول “سيما أمريكا” على ترخيص من قبل الجهات الحكومية، لافتتاح المركز في إقليم كردستان العراق، وبعد سلسلة من التواصل والتنسيق مع وزارة الصحة في الإقليم، والمنظمات الأممية الموجودة في تلك المنطقة وخاصة منظمة الصحة العالمية، للوقوف والتعرف على أهم الاحتياجات الصحية هناك، إضافة إلى الخبرة الطويلة التي اكتسبتها سيما بشكل عام في التعامل مع الأزمات الإسعافية والاستجابات للنازحين واللاجئين.

قامت إدارة سيما أمريكا ممثلة برئيس مجلس إدارة مكتب سيما_أمريكا الدكتور “عبد القادر صباغ”، ومدير البرامج الدكتور فراس فارس، وفريق من الإدارة، بافتتاح المركز الذي حضره أيضاً مدراء الصحة وقائم مقام آكرة إضافة الى حضور رسمي وإعلامي، وتمّ تحديد آليات العمل والنواقص التي تحتاجها الرابطة في التنفيذ، كما تمّ تزويد المركز بشحنة أدوية ومستهلكات من مديرية الصحة على أن تقوم “سيما” باستكمال أية نواقص في وقت لاحق.

ويعتبر المركز المفتتح بمثابة نقطة طبية من الدرجة الثانية حسب تصنيف منظمة الصحة العالمية، كما يقدم خدمات الاستشارات العامة والتخصصية للأطفال، وخدمات الصحة المجتمعية ورفع الوعي الصحي في المجتمع المضيف، وخدمات الإحالة (سيارة إسعاف من مديرية الصحة تقوم بنقل الحالات الحرجة للمشافي)، إضافة لصيدلية مجانية توفر حوالي 70% من الأدوية الأساسية بشكل مجاني.

وبحسب منظمة الأمم المتحدة للهجرة فإنه لا يزال هناك أكثر من 500 ألف شخص عراقي يعيشون في مخيمات النازحين داخل العراق، و253 ألف لاجئ سوري هناك هربوا من الحرب في سوريا، وهم بحاجة إلى الحماية والمساعدة والرعاية الصحية.

ومن المتوقع أن يقدم المركز حوالي 1200 خدمة طبية بشكل شهري، تشمل الاستشارات والزيارات المجتمعية وجلسات التوعية والتدريب الطبي.
#مشاريع_سيما #سيما_نحمل_الخير_للجميع