أجرى فريق الحماية والدعم النفسي في “سيما” احتفالاً ضمّ أنشطة وفعاليات توعوية مختلفة، وذلك ضمن حملة الــ 16 يوم لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي، التي تبدأ من 25 تشرين الثاني الذي يوافق اليوم الدولي لمناهضة العنف ضد النساء والفتيات، وينتهي بـ 10 كانون الأول، الذي يوافق اليوم الدولي لحقوق الإنسان وذلك للتأكيد على أن العنف ضد النساء والفتيات يعد انتهاك لحقوق الإنسان.

وضمّ الاحتفال أنشطة توعوية منها نشاط دعم الأقران لليافعات لتسليط الضوء على ما نستطيع تقديمه في حال تعرضت احدى صديقاتنا لنوع من العنف، ونشاط البطاقات البريدية، ونشاط البصمة للتأكيد على دور الجميع في إيقاف العنف ضد المرأة والعنف القائم على النوع الاجتماعي، بالإضافة لأنشطة توعوية حول فيروس كورونا وأساليب الوقاية منه، والتأكيد على أنه ليس مبرراً للعنف ضد المرأة.

وأقيم الحفل في مركز النور المدعوم من “سيما” في مدينة سلقين بريف إدلب، ضمن حملة الـ16 يوم لهذا العام الذي يحمل شعار “الأمن والرفاه .. كوفيد_19ليس على الإطلاق مبرراً للعنف” وهذه الحملة مخصصة لليافعات لتحسين رفاهيتهن النفسية وفتح مساحة أمنة لهن للتعبير عن أنفسهن وعن طموحاتهن وأحلامهن.
#سيما_نحمل_الخير_للجميع