راجع المشفى الجراحي التخصصي بإدلب مريض بعمر 70 عاماً، وهو يعاني من ورم خبيث في الشفة السفلية بتشخيص سابق دون تلقي للعلاج، وبعد تنقله بين عدة مشافِِ في الداخل السوري وفي تركيا، بالإضافة لمعاناة تكاليف السفر والمعيشة والتنقل المتعدد بين المشافي.

تمّت الإجراءات اللازمة والفحص الشعاعي لكامل جسم المريض مع إجراء فحص إيكو لمنطقة الرأس والعنق والصدر، وإجراء التحاليل الدموية اللازمة له، ثم تحديد التشخيص بوجود عدة عقد متضخمة (ورم من نمط squamous cell carcinoma) في المستوى الأول للعنق.

استأصل الكادر الجراحي الآفة الأصلية في الشفة مع حواف أمان من النسج السليمة، لإبعاد احتمال بقاء خلايا ورمية، مع إجراء تجريف عنق كامل ثنائي الجانب حتى المستوى الرابع، وحسب التشريح المرضي للآفة المستأصلة تبين استئصال كامل الورم، ليتم وضع المريض في العناية والمراقبة لعدة أيام لحين التأكد من تحسن الحالة العامة وحصول الشفاء إن شاء الله.

ويدعو مشفى إدلب الجراحي التخصصي المدعوم من “سيما” المرضى في الشمال السوري إلى الإسراع في علاج مثل هذه الأورام لتجنب الجراحة الواسعة ومخاطرها.