قام كادر مشفى الأمومة في مدينة الباب والمدعوم من الرابطة الطبية للمغتربين السوريين “سيما” بالتنسيق مع مديرية الصحة وبعض الهيئات المحلية، بوقفة احتجاجية تنديداً لاعتداء أحد المسلحين (برفقة شخصين) على الأطباء والممرضين داخل مشفى الفارابي للأمومة والطفولة المدعوم من “سيما”، وإطلاقه عيارات نارية حية داخل المشفى وخارجه، وتهديد حياة الكادر الطبي والمراجعين والمرضى داخل المشفى بالخطر، وذلك في صباح اليوم الأحد الموافق لتاريخ 2020/07/05.

“سيما” إذ تدين هذه التصرفات التي تعيق أو تمنع وصول الخدمات الصحية والطبية لمستحقيها من أهلنا المدنيين الذين هم بأمس الحاجة إليها، وتدعو السلطات المحلية بأن تأخذ دورها بشكل فعال لضبط الأمن في المنطقة، وعدم تكرار مثل هذه الحادثة الشنيعة في مشفى الفارابي أو في أي مركز صحي وتعريض حياة الكوادر الطبية أو المدنيين للخطر.